شرح قصيدة أنا الذي سمتني أمي حيدرة

 أنا الذي سمتني أمي حيدرة
أنا الذي سمتني أمي حيدرة

هل تبحث عزيزي الطالب عن شرح قصيدة أأنا الذي سمتني أمي حيدرة، القصيدة بشكل مفصل للطلاب ،أهلا وسهلا بكم أعزائى الطلبة ،يسرنا فى mom’s corner  أن نوفر لكم الإجابات الصحيحة للأسئلة المطروحة عليكم بالمناهج وسوف نساعدكم فى إيجاد كل ما تبحثون عنه من معلومات فى أى مادة دراسية،فلا تترددوا بزيارة الموقع فنحن هنا لمساعدتكم .

شرح قصيدة أنا الذي سمتني أمي حيدرة


قصيدة انا الذي سمتني امي حيدرة ، مقال الامام علي انا الذي سمتني أمي حيدرة ضرغام أجام وليث قسورة 

أَنا الَّذي سَمَتني أُمي حَيدَرَه

ضِرغامُ آجامٍ وَلَيثُ قَسوَرَه

عَبلُ الذِراعَينِ شَديدُ القِصَرَه

كَلَيثِ غاباتٍ كَريهِ المَنظَرَه

عَلى الأَعادي مِثلَ رِيحٍ صَرصَرَه

أَكيلُكُم بِالسَيفِ كَيلَ السَندَرَه

أَضرِبُكُم ضَرباً يَبينُ الفَقَرَه

وَأَترُكُ القِرنَ بِقاعِ جُزُرِهِ

أَضرِبُ بِالسَيفِ رِقابَ الكَفَرَه

ضَربَ غُلامٍ ماجِدٍ حَزوَرَه

مَن يَترُكِ الحَقَّ يَقوِّم صِغَرَه

أَقتُلُ مِنهُم سَبعَةً أَو عَشَرَة

فَكُلَّهُم أَهلُ فُسوقٍ فَجَرَه

انا الذي قال أنا الذي سمتني أمي حيدرة

  • قد علمت خيبر أني مرحــب ***** شاكي سلاحي بطل مجرب
  • أطعن حينا وحينا أضـــرب ***** إذا الليوث أقبـــلت تــــلتهب
  • فأجابه أمير المؤمنين “ع”:أنا الذي سمتني أمي حيدره ضـــــرغام آجـــام وليث قسورة
  • *** عـــــبل الذراعين شديد القصره كليث غابـــات كـــريه المــــنظر ***
  • على الأعادي مثل ريح صرصرة أكليكم بالسيف كـــيل السندرة ***
  • أضــــــربكم ضـربا يبين الفقره وأترك القـــرن بقــــاع جــــزره ***
  • أضرب بالســـيف رقاب الكفرة ضـــرب غــــلام مـــاجد حــزوره ***
  • مـــن يترك الحـــق يقوم صغره أقـــتل منــهم سبــعة أو عشرة ***
  • فكـلهم أهـل فســوق فـــجره 

أنا الذي سمتني أمي حيدرة شرح سبب القصيدة

أما قصيدة “أنا شاعر تدعوني والدتي هيدلة” ، فيقال أنه لما جاء عليه الرسول صلى الله عليه وسلم أحاط بيهود هيبر في الحصن ، وكان الحصن في حداد. ، رفع الرسول الراية على أحد أصحابه ، مما تسبب في ذهاب الصحابي ، ثم عاد قريبًا ، فباركه الرسول من خلال التلويح بالعلم للرفيق الآخر أثناء عملية البركة ، وردة وسلام ، لذلك رجع قبل أن يرجع إليه فقال الرسول صلى الله عليه وسلم: غدا للرسول الذي يحب الله وإله ويحبه والله ورفع قوم رسوله الراية ، معنى كلام نبي الله.

عند الصبح قال الرسول صلى الله عليه وسلم: أين ابن عمي علي بن أبي طالب ، فقال له صاحبه: إحدى عينيه مريضة ، فقال الرسول: قدمه إلي ، فأخذت جماعة من الصحابة علي ، فلما وصل وجلس بين يديه ، أخذه النبي من ريقه ووضعه في عيني علي ، ثم شفي من المرض ، كأنه لم يبق فيه شيء. جاءه الرسول صلى الله عليه وسلم وسلم له الراية فاخذ الراية ومشى لليهود وهو ينادي: اين بطلك فليأتوا الي فهايبار اشجع احد الفرسان يسمى فخرج مرحب وقال له: من أنت؟ فقال له علي بن أبي طالب: أنا علي ولكن من أنت؟ فقال له مهاب: أنا الذي قلته لأمي ، وقال القصيدة

إجابة  من الصحابي الذي قال : أنا الذي سمتني أمي حيدره شرح

هو على بن ابى طالب رضي الله عنه وارضاه

عندما سمع مرحب أن اسمه حيدرة ، هرب لأن أحد الحاخامين أخبره أن الرجل الذي قتله هو حيدرة. يقال أنه أثناء هروب مهاب التقاه الشيطان كرئيس عظيم: فقال له: لماذا هربت ، ثم أخبره مهاب بسبب الهروب ، فقال له: هناك أكثر من شخص في المدينة يسمى حيدرة وربما ليس هو ، ثم قال له: ماذا سيقول لك اليهود بعد هروبك من المعركة

أنا الذي سمتني أمي حيدره كليث   غابات كريه المنظرة ، أنا من نادتني بأمي 

سؤال شرح قصيدة انا وليلى

 من قائل أنا الذي سمتني أمي حيدرة